البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

"الدعوة السلفية" تعلق على اعتقال المئات من طلبة الإيجور الدارسين فى الازهر

المحتوي الرئيسي


  • خالد عادل
    07/07/2017 07:31

أكدت السلفية">الدعوة السلفية فى مصر  في بيان لها أن مصر يجب أن تُحافظ على أمن وسلامة زائريها لا سيما الأقليات المُسلمة المُستضعفة.. وهذا نص البيان:

قال الله –تعالى- في شأن الكافر الذي يستجير بالمسلم: {وَإِنْ أَحَدٌ مِّنَ الْمُشْرِكِينَ اسْتَجَارَكَ فَأَجِرْهُ حَتَّىٰ يَسْمَعَ كَلَامَ اللَّهِ ثُمَّ أَبْلِغْهُ مَأْمَنَهُ}، وإنما يجب أن تنصره متى استطعت إلى ذلك سبيلًا، فقال الله –تعالى-: {وَإِنِ اسْتَنْصَرُوكُمْ فِي الدِّينِ فَعَلَيْكُمُ النَّصْرُ إِلَّا عَلَى قَوْمٍ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ مِيثَاقٌ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ}.

وبالتالي فأقل ما يجب أن يُعامل به المسلم المُستضعف في بلده أن يكون مُرَحبًا به في كل بلاد المسلمين، طالما دخلها بطريقة قانونية وحافظ على سلِمِها وأمنها، وبفرض أن أحدًا من هؤلاء فعل ما يستوجب العقوبة فتتم محاسبته وعقوبته في بلادنا وليس بتسليمه إلى من يفتتنونه في دينه، وهذا مع كونه حقًا شرعيًا أصليًا، فهو بالإضافة إلى هذا فهو من الحقوق التي حضت عليها المواثيق الدولية.

وأما طلبة الأزهر فهم سفراء مصر في العالم، وهم -وإن لم يحملوا الجنسية المصرية- يرفعون اسم مصر وريادتها في العالم الإسلامي، وبالتالى فإن "السلفية">الدعوة السلفية" تطالب الحكومة بالرد على ما تداولته بعض وسائل الإعلام من ترحيل لطلاب صينيين يدرسون في الأزهر، وتطالب بالإفراج الفوري عن كل من لا تَثبُت عليه جريمة، وبمحاكمة من يتهم منهم في جريمة سياسية أو جنائية في مصر، ومعاقبة من يستحق العقوبة منهم في مصر، وعدم تسليمه لبلاد تعذبه وتنتهك حقوقه وتصده عن دينه.

إن الصمت الحكومي عن بيان الحقائق في هذا الباب هو أحد الروافد التي تُغذي الإرهاب، والتي يُقْنِع بها البعض نَفسَهُ بأن يُخَرِب بلاده بدعوى الانتصار لإخوانه هؤلاء.

 و"السلفية">الدعوة السلفية" أصدرت بياناتها في كل تلك الحوادث الإرهابية الغادرة مُطالبًة بتجفيف منابعِها بنشر الفكر الصحيح، وكذلك بالحفاظ على الآداب والأخلاق الإسلامية، والحفاظ على واجباتنا تجاه أشقائنا المسلمين في كل مكان .

 حفظ الله مصر وشعبها وسائر بلاد المسلمين

أخبار ذات صلة

استنكرت الجبهة الوطنية المصرية (تحت التأسيس) حادث الهجوم على كمين البرث في مدينة رفح في منطقة المزيد

نفذت السلطات المصرية، الأربعاء، حملة اعتقالات واسعة طالت مئات الطلبة التركستانيين الذين يدرسون ب المزيد

أعلنت "رابطة علماء السنة" في إسطنبول رفضها للحصار الظالم الذي فرضتْهُ بعضُ الدولِ المزيد

تعليقات