البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

الحزب الحاكم بالسودان: أفكارنا لا تتعارض مع الحركة الإسلامية

المحتوي الرئيسي


الحزب الحاكم بالسودان: أفكارنا لا تتعارض مع الحركة الإسلامية
  • 31/12/1969 09:00

نفى حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، وجود أي تعارض أو تناقض بين مبادئ وأفكار وإستراتيجيات الحزب وما تحمله الحركة الإسلامية، وذلك من منطلق أن ما يتبناه الحزب نابع من أفكار الحركة التى تمثل عضويتها بالضرورة عضوية الحزب. جاء ذلك فى تعليق للدكتور ربيع عبد العاطى، عضو القطاع السياسى بالحزب، حول شيوع انطباع بأن المؤتمر العام القادم للحركة الإسلامية يهدف فى المقام الأول لإعادة تنظيم وتحديد أطر العلاقة بين الحركة والحزب. وأقر عبد العاطى بهذا التوجه، وقال- فى تصريحاته بعد الاجتماع الأسبوعى للقطاع السياسى للحزب الحاكم الليلة الماضية- "إن الأطروحات السائدة على الساحة السياسية تتصل بضرورة تجديد الكوادر وتواصل الأجيال، وضرورة أن تكون هناك علاقات واضحة ومباشرة بين الحركة الإسلامية والحزب الحاكم، وأن تكون هناك مرجعية إسلامية للحزب". وأضاف "أنه ليس هناك تباين بين ما تطرحه الحركة الإسلامية وما يستهدفه المؤتمر الوطنى من تطبيق لإستراتيجيات ومبادئ وأفكار.. قال إنها فى الأصل نابعة من الحركة الإسلامية"، مشيرا إلى أن مؤتمرات الحركة الإسلامية هى مؤتمرات للحراك الفكرى والسياسى.  ع.ع

أخبار ذات صلة

إنَّ الإيمان بالقدر لا يعارض الأخذ بالأسباب المشروعة، بل الأسباب مقدَّرة أيضا كالمسببات، فمن زعم أن الله تعالى قدّر النتائج والمسببات من غير مقدماتها ... المزيد

تَحِلُّ بعد أيام قلائل الذكرى السادسة لوفاة المفكر الجليل والمسلم العظيم والمعلم الرائد؛ أستاذنا وأستاذ آبائنا: الأستاذ المزيد

كنَّا فى السجن الحربى ـ منذ أربعين عاما ـ محبسوين حبساً انفراديا لانرى فيه الشمس والهواء الا عَبر فتحة في الباب لاتجاوز بضعة سنتيمترات؛ فلما كان يوم الج ... المزيد