البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

الجبهة الوطنية الأردنية: النصيب الأكبر للاسلاميين في ظل قانون انتخاب عادل

المحتوي الرئيسي


 الجبهة الوطنية الأردنية: النصيب الأكبر للاسلاميين في ظل قانون انتخاب عادل
  • 31/12/1969 09:00

قال رئيس الجبهة الوطنية للاصلاح الأردنية المعارضة أن هدف الحركة الاسلامية من الخروج اليوم في مسيرة كبري هو الرغبة في أثبات الذات والتأكيد علي وجودهم بالشارع والحياة السياسية ولتأكيد رفضهم للنهج السياسي القائم.واضاف أحمد عبيدات في أتصال هاتفي أجرته معه وكالة الأنباء الألمانية من القاهرة "هم مثل كل مكونات الحراك وقوي المعارضة والحركات الشعبية يرون أن النزول للشارع بحجم كبير ضروري جدا لاقناع النظام وإفهامه أن الجماهير لن تتنازل عن مطالبها بالإصلاح وهذا صحيح". وتابع "الكل يهدف لنصيب من السلطة، وهذا المطلب ليس حكرا علي الإسلاميين فقط ..ولكن هذا الأمر يترجم عبر صناديق الأقتراع وهذا يفسر رفضهم لقانون الصوت الواحد مثل كل مكونات المعارضة". وأردف "بالطبع الإسلاميون كقوي سياسية وأجتماعية يعتقدون أنه سيكون لهم نصيب أكبر من غيرهم .برأيي أنه ليس من المفروض أن يحرموا من حرية الأعتقاد بأنهم قد يحققوا شيئا كبيرا في ظل قانون أنتخاب عادل أو أكثر عدلا من القائم الآن".

أخبار ذات صلة

ما أجمل ثقافة الاعتذار ،

ما أجمل أن يخطئ المرء فيعترف ،

ما اجمل ان يقدم المرء الحجة لنفى ذنب او تبريرة ،

المزيد

ماذا لو وقع تمرد وأرادت طائفة أو أقلية  «دينية /مذهبية /عرقية / قبلية»أو غير ذلك الانفصال وإنشاء وطن خاص على غرار ما وقع في السودان  من إنشاء دو ... المزيد

أقام أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، الإثنين، بالديوان الأميري في العاصمة الد ... المزيد