البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

"التحرير الإسلامى: يحذر ثوار سوريا من أية تسوية مع النظام

المحتوي الرئيسي


  • 31/12/1969 09:00

حذر"حزب التحرير الإسلامى، ولاية سوريا" ثوار سوريا والجيش الحر من أية تسوية مع النظام فى بيان صحفي  مساء اليوم الاثنين. وقال الحزب فى البيان :" إياكم والتسوية  مهما كان اسمها انتقالية كانت أم دائمة برعاية الجامعة العربية أم المنظمة الدولية سواء مع رأس النظام أم أطرافه مطالبًا الشعب السورى بإقامة الخلافة الراشدة ". وأضاف الحزب خلال بيانه أن تصاعد حديث المناوراتِ السياسية والصفقاتِ الهزلية ومؤتمراتِ المجلس الوطني في الخارج ثم مؤتمراتِ صنائعِ النظامِ في الداخل والماراثونِ الدولي هو ما دفعنا للتخوف من تلك الاتفاقات التى تحدث فى الوقت الذى يرى فيه الدول الكبرى والصغرى جرائم النظام السورى الذى ذبح وقتل وشرد فى المواطنين العزل. وأوضح البيان أن أوروبا وروسيا والصين والحلفاء والأتباع على الرغم من اختلاف هذه الدول في المصالح والأطماع فإن مساندة النظام السورى تستمر سواء بالسلاح أو الأموال أو الوقوف ضد القرارات الدولية وغيرها، كما أرجع الحزب سبب تلك المؤامرات إلى إيقاف إقامة دولة الخلافة فى العالم الإسلامى. ووجه الحزب رسالة إلى الجيش الحر السوري قائلًا: "أيها الثائرون في سوريا نحن نُدركُ أن بينكم قلةً مخدوعةً بثقافة الغرب مطبوعةً بأفكاره ومفاهيمه تنادي بالدولة المدنية الديمقراطية العلمانية التي تفصل الدين عن الحياة وإنها قلةٌ لا تريد حكم الإسلام بل تريد اقتفاء أنظمة الغرب فيبقى النظام الإسلامى وضعياً ولكن لن نصمت عن هذا وسنقاوم للنهاية كما تنبأ الحزب بقرب النهاية السعيدة بسقوط نظام الأسد وانتصار الثوار، ولكن على السوريين اتّباع الصبر حتى النصر".   ك.ع

أخبار ذات صلة

الحمد لله وبعد فهذه مسائل فقهية حول أحكام صلاة المريض ،وما يتعلق بها من أحكام الطهارة وغيرها . وقد كان الحامل على جمعها وكتابتها ما نعاني منه جميعاً من ا ... المزيد

لم يعد خافياً على أحد الدور الكبير والمحوري الذي يشكله السلفيون “المداخلة” في تكوين مليشيات حفتر التي هاجم ... المزيد