البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

الإمارات: يمكن رفع بعض المنظمات من قائمة "الإرهاب"

المحتوي الرئيسي


الإمارات: يمكن رفع بعض المنظمات من قائمة "الإرهاب"
  • الإسلاميون
    21/11/2014 06:19

أعلن وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أن المنظمات التي أدرجتها بلاده على لائحة الإرهاب، يمكنها أن تستأنف من أجل حذفها عن القائمة.

ونشر الوزير أنور قرقاش على صفحته على موقع "تويتر" الخميس، "القانون في مواده يتيح للمنظمات الاستئناف عبر الأدلة ومن خلال المحاكم لحذف اسمها من القائمة، وهذا متاح امام المنظمات التي نهجها قد تغير".

ويأتي إعلان الوزير الإماراتي بعد انتقادات عدة من قبل الأطراف التي وضعت على القائمة ومنظمات أخرى، التي اتهم "الإخوان المسلمين" بالوقوف ورائها قائلاً "ضجة بعض المنظمات الغربية حول قائمة الإمارات للإرهاب مصدرها منظمات مرتبطة بجماعة الإخوان والعديد منها عمل على التحريض وخلق بيئة تطرف".

وهو أكد أن "مع إصدار قانون الاٍرهاب في الإمارات كان من الطبيعي ان تصدر قائمة بالمنظمات تصنف الجماعات الإرهابية تحريضاً و نشاطاً".

وكانت الإمارات صنّفت عدداً كبيراً من المنظمات الإسلامية في مختلف قارات العالم، وتحديداً في مصر وسورية وليبيا والعراق واليمن، بالارهابية تطبيقاً لأحكام القانون الاتحادي لديها، ومن أبرز هذه المنظمات جماعة "الإخوان المسلمين" التابعة للتنظيم الدولي و"جبهة النصرة" و"احرار الشام"، إضافة الى "القاعدة" و"داعش" إضافة الى "حزب الله" وفروعه في لبنان والعراق والدول الخليجية.

أخبار ذات صلة

قالت حركة النهضة الإسلامية، أكبر حزب في تونس، يوم الخميس إنها ستدعم أستاذ القانون السابق قيس سعيد في جولة الإعادة با ... المزيد

مما ينكر من التشديد أن يكون في غير مكانه وزمانه، كأن يكون في غير دار الإسلام وبلاده الأصلية، أو مع قوم حديثي عهد بإسلام، أو حديثي عهد بتوبة.

المزيد

المقال السابق دار الحديث حول نقطتين " الهجرة قمة التضحية بالدنيا من أجل الآخرة وذروة إيثار الحق على الباطل" و " صعاب الهجرة لا يطيقها إلا مؤمن يخا ... المزيد

إستكمالاً للمقال السابق المعنون " السياحة الإسلامية.. الواقع والمستقبل"، نواصل الحديث عن أسواق الحلال.

ولعل الشيء اللافت للنظر ... المزيد

** مهما كانت احتمالات تطورات الأحوال في مصر وما حولها من بلاد المسلمين..فإنها تؤذن بمرحلة جديدة..

نرجو أن تكون عاقبتهاخيرا.. وسبحان من ... المزيد