البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

الإمارات تدعم الصومال عسكريا لقتال (الشباب المجاهدين) ومكافحة القرصنة البحرية

المحتوي الرئيسي


الإمارات تدعم الصومال عسكريا لقتال (الشباب المجاهدين) ومكافحة القرصنة البحرية
  • الإسلاميون
    24/08/2014 11:02

قالت مصادر صحفية صومالية إن دفعة ثالثة من القوات الخاصة لحماية القصر الرئاسي في الصومال غادرت إلى الإمارات لتلقي تدريبات خاصة حول حماية المسؤولين والمرافق الهامة في العاصمة مقديشو وفي مقدمتها مقر الرئاسة (فيلا صوماليا). وكان في توديع هذه القوات –لدى مغادرتها - نائب المدير العام للقصر الرئاسي السيد عبده محمد، الذي شكر دولة الإمارات على الدعم الذي تقدمه للصومال في مختلف المجالات. وقال عبده إن أفراد هذه الدفعة سيتلقون تدريبات خاصة في الإمارات العربية لحماية أمن كبار المسؤولين والشخصيات الهامة. وأوضح عبدي أن هذه الدفعة من حراسة القصر الرئاسي هي الدفعة الثالثة، حيث تم تدريب دفعتين من الحرس في وقت سابق. وأشار عبدي إلى أن الجنود سيأخذون دورات تدريبية عسكرية في كيفية الدفاع للرؤساء والأشخاص المهمة. وكثفت دولة الإمارات العربية المتحدة جهودها في الصومال في الآونة الأخيرة، ومن المجالات التي تساعد بها الحكومة الصومالية المجال العسكري حيث تقوم دولة الإمارات بدريب بعض من جنود الحكومة. وفي شهر إبريل من العام الحالي سلم سفير دولة الإمارات في مقديشو محمد العثمان معدات تضم بزات عسكرية وعربات للحكومة الصومالية. وقال السفير إن "هذه المساعدات جزء من جهود دولة الإمارات العربية المتحدة للمشاركة في تعزيز أمن واستقرار دولة الصومال". وأضاف "سنواصل دعمنا ووقوفنا إلى جانب الصومال في مختلف المجالات سواء كانت أمنية أوعسكرية واقتصادية أو تنموية". من جهته شكر قائد قوات جهاز الأمن القومي الجنرال بشير محمد جامع دولة الإمارات على المساعدات التي قدمتها لقوات الأمن الصومالية. وتنفذ الإمارات في العاصمة الصومالية مقديشو مشاريع مختلفة، من بينها بناء مقرات عسكرية. ويقول المراقبون أن عين حكام أبو ظبي على إضعاف (حركة الشباب المجاهدين) وباقي الجماعات الإسلامية في الصومال، ويأتي في مقدمة اهتمام الإمارات بالصومال مكافحة القرصنة البحرية على السواحل الصومالية.   وفي تصريح له قال وزير خارجية الإمارات، عبدالله بن زايد: إنه على الرغم من الجهود المبذولة من المجتمع الدولي، تعتقد دولة الإمارات أن القرصنة البحرية خصوصاً في خليج عدن والمحيط الهندي الغربي ما زالت تحتاج إلى اهتمام عالمي جاد.   وأكد الوزير أن تطوير قدرة الصومال على مكافحة القرصنة البحرية في مياهها الإقليمية سيعمل على تعزيز سيطرتها الإقليمية.   وأكد عبد الله بن زايد أن القرصنة البحرية، خاصة في خليج عدن وغربي المحيط الهندي، تشكّل مصدر قلق بالغ.

أخبار ذات صلة

بانقضاء رمضان هذا العام..سقطت ادعاءات

وزالت أوهام ، ألقى بها المرجفون الرعب في قلوب ملايين المسلمين، بسبب ماروجوه من مزاعم حول(الصيح ... المزيد

قال النبي ﷺ (لا تقومُ السَّاعةُ حتى تَلْحَقَ قبائلُ مِن أُمتي بالمشركينَ، وحتى تَعبُدَ قبائلُ مِن أُمَّتي الأوثانَ، وإنه سيكونُ في أُمَّتي كذَّابون ثل ... المزيد

قالت وزارة الدفاع العراقية، إن مروحية تابعة للجيش، أصيبت بنيران مسلحي تنظيم الدولة، خلال مهمة عسكرية في محافظة ال ... المزيد

حصل موقع "عربي21" على وثائق رسمية تونسية تكشف الثروة الكاملة التي يمتلكها زعيم المزيد