البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

الأردن والإسراع نحو الهاوية

المحتوي الرئيسي


الأردن والإسراع نحو الهاوية
  • د.إياد قنيبي
    31/12/1969 09:00

يا أهل الأردن، إذا حل سخط الله، ووالله ما أراه بعيداً، فإياكم أن تقولوا: (لماذا يحصل معنا هذا؟)! بل تذكروا أن الأردن خلال السنة الماضية:
 
1. يُعرض فيه ملتحون ومحجبات كمجرمين يتم القبض عليهم ويبطحون أرضا، ضمن تدريبات ما يسمى بمكافحة الإرهاب، ويتزامن ذلك مع استقبال بابا الفاتيكان بطقوس تقديسية احتفالية.
 
2. ثم يقام فيه مهرجان الألوان في منتزه غمدان-شباب وفتيات يرقصون، يتقاذفون كرات الألوان، الشاب يحمل الفتاة على كتفيه، ملابس فاضحة...
 
3. ثم يوقع اتفاقية الغاز مع الكيان الصهيوني إمعانا في التطبيع ودعم اقتصاد الكيان.
 
4. ثم يقام فيه معرض "أزياء" في سيتي مول، فيه ترويج للتعري تحت مسمى الأزياء.
 
5. ثم تسرح وتمرح في مدارسه جمعية أصدقاء الأرض-الشرق الأوسط، تأخذ أبناءنا من سن 13-18 إلى الملاهي الليلية في الكيان الصهيوني والمسابح المختلطة ليسبحوا مع اليهوديات، ووزارة "التربية والتعليم" ترد على المخاطبات التي تنبه على هذا الخطر بتعميمات لمزيد من المدارس أن تتعاون مع الجمعية.
 
6. ثم يشارك رسميا في مسيرة فرنسا المتضامنة مع رسامي تشارلي إيبدو الذين قُتلوا لأنهم سخروا من الإسلام ومن النبي عليه الصلاة والسلام.
 
7. ثم تُستقبل "فنانة" الأدوار الساخنة (الماجنة) لتقوم بــ"تكريم" الأمهات "المثاليات".
 
8. ثم يدعو مدير المواصفات والمقاييس المزارعين إلى الاعتناء بزراعة العنب لغايات تحويله إلى نبيذ ليقدم للعالم على أنه نبيذ الأرض المقدسة.
 
9. ثم يستضيف الأردن بيريز في مؤتمر البحر الميت، ويُقدم على أنه بطل سلام، ويعطي هو والسيسي وأمثالهم من أبطال المجازر كلمات في المؤتمر.
 
10. وأخيرا: يقام فيه اجتماع علني للشواذ جنسيا تهيئة لممارسة "نشاطاتهم" علنيا بشكل "قانوني" بحضور السفيرة الأمريكية التي أكدت على دعم وزيرة خارجية بلادها لهم. بلادها -أميركا- التي تقود حملة في بلاد المسلمين ويشارك الأردن فيها.
 
والبنود الثلاثة الأخيرة كلها في شهر واحد، شهر 5 الماضي، لترى وتيرة التسارع في الركض نحو الهاوية.
 
وهذه كلها بوادر جديدة غير مسبوقة في المجتمع الأردني. تضاف إلى المنكرات والمصائب الكثيرة القديمة. 
- تذكروا هذا كله، ولا تقولوا: (شُو دَخَلْنا)...فعامة الشعب نائم لا يريد ولا حتى أن يستنكر المنكر، ولا يتحمل ولا حتى واجب إصلاح أهل بيته.
- تذكروا ذلك قبل أن تداهنوا وتنافقوا المسؤولين فتكونوا شركاء لهم فيما يعملون.
- تذكروا ولا تقولوا حين ترون العذاب: (لماذا؟)! (قل هو من عند أنفسكم).
- تذكروا هذا كله، وتذكروا أنه: (وإذا أردنا أن نهلك قرية أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرناها تدميرا).
يا رب إني وإخواني ممن يوافقني نبرأ إليك من هذا كله وممن يقوم عليه. فلا تؤاخذنا بما يفعلون. واستعملنا في نصرة دينك ودفع كيد من أرادوا بالمسلمين سوءا.
 

أخبار ذات صلة

ماذا لو وقع تمرد وأرادت طائفة أو أقلية  «دينية /مذهبية /عرقية / قبلية»أو غير ذلك الانفصال وإنشاء وطن خاص على غرار ما وقع في السودان  من إنشاء دو ... المزيد

أقام أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، الإثنين، بالديوان الأميري في العاصمة الد ... المزيد

استهداف ناقِلات النفط العِملاقة في ميناء الفُجيرة الإماراتي، فجر الأحد ، السابع من شهر رمضان الحالي، الموافق للثاني عشر من مايو ..قد يجعل من ذلك التا ... المزيد