البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

إيران: السعودية لا تملك الشجاعة لإرسال قوات برية إلى سوريا

المحتوي الرئيسي


قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري
  • محمد محسن
    06/02/2016 11:11

قال قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري، اليوم السبت، إن السعودية لا تملك الشجاعة لإرسال قوات برية إلى سوريا ، وهدد بهزيمتها إذا تدخلت.
 
تصريحات جعفري التي نقلتها وكالة أنباء فارس هي أول رد فعل رسمي إيراني على بيان صدر عن السعودية الأسبوع الماضي وعبرت فيه عن استعدادها لإرسال قوات برية إلى سوريا إذا قرر التحالف بقيادة الولايات المتحدة بدء عمليات على الأرض.
 
ونقلت الوكالة عن جعفري قوله: "ردد (السعوديون) هذا الإدعاء لكنني لا أعتقد أنهم يملكون الشجاعة الكافية لفعل ذلك... وحتى إذا أرسلوا قوات فإنها ستهزم حتما ... سيكون انتحارا".
 
وجاءت تصريحات جعفري على هامش مراسم تشييع العميد محسن قاجاريان و 5 آخرين من الضباط الإيرانيين قتلوا في سوريا.
 
وأضاف جعفري، متحدثا عن السعوديين ، قائلا: جيشهم جيش تقليدي والتاريخ أثبت أنهم لا قدرة لهم على مواجهة قوات المقاومة الإيرانية.
 
وتابع: الانتصارات الأخيرة في سوريا لجبهة المقاومة (يقصد إيران وحلفاءها) والهزائم المتلاحقة للجبهة المقابلة قد قلبت كل حساباتهم.. لقد تصوروا أنهم بدعمهم اللوجيستي والمالي يمكنهم الحصول على امتياز في سوريا إلا أن الانتصارات الأخيرة قد قلبت كل حساباتهم.
 
وأرسلت إيران قوات إلى سوريا لدعم حليفها بشار الأسد في الحرب المستمرة منذ خمس سنوات. وبعد هزائم لقوات الأسد والقوات الإيرانية شنت روسيا حليف إيران ضربات جوية عنيفة لتفادي تهاوي قوات الأسد والقوات الإيرانية.
 
وقال قائد الحرس الثوري الإيراني : لو قاموا بهذا الإجراء (يقصد السعوديين) فإنه سيكون بمثابة رصاصة الرحمة لهم أنفسهم. وتابع: لقد تفوهوا بكلام أكبر من حجمهم، وبرأينا لا ضير في هذا الأمر لو حدث.

أخبار ذات صلة

قالت هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية إن المفكر الإسلامي، طارق رمضان، نقل إلى المستشفى، بعد أن أوقفته ال ... المزيد

أصدرت محكمة مصرية، اليوم الثلاثاء، قرارا بإدراج الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، رئيس حزب المزيد

أعلنت وزارة الثقافة والإعلام السعودية، اليوم الاثنين، ايقافها للكاتب السعودي، محمد السحيمي، وإحالته للتحق ... المزيد

أن نقاوم عوامل الضعف فينا .

كما علمنا الله ان نستعين على عبادته به سبحانه ( اياك نعبد وإياك نستعين )

المزيد

تعليقات