البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

أى الرؤيتين يتبناها الإخوان

المحتوي الرئيسي


أى الرؤيتين يتبناها الإخوان
  • د. إبراهيم الزعفرانى
    12/07/2018 12:00

كنت اتابع مع زوجتى آخر حلقات من مسلسل أرطوغل على قناة دعوة الفضائية وبعدها كان حديث للدكتور/ محيى الزايط وقد صدمتنى عبارة كررها عدد من المرات ( ان جماعة الاخوان تحول الناس من اصفار إلى ارقام ، قلت فى نفسى هل كل من دخل الاخوان كان صفرا قبل دخوله؟ وهل كل من هم خارجها قيمتهم عنده يساوى صفرا ؟ وهل هذه رؤية شخصية للدكتور محيى ام تمثل شريحة من الاخوان ؟ وما حجم هذه الشريحة ؟

ود. محيى هو أحد المحاضرين والذين يتولون تثقيف عناصر الاخوان ، فأى رسالة يريد تربية الاخوان عليها ؟ وهو يبثها من شاشة فضائية يشاهدها الكافة .

وتصادف فى اليوم التالى ان قرأت حديث صحفى للدكتور/ عبد المنعم ابو الفتوح فى اواخر عام 2008 حين كان وقتها عضو مكتب ارشاد ، يسأله الصحفى : هل بمقدوركم كإخوان الضغط على النظام لفرض اوضاع وتغيير اشياء؟

يجيب عبد المنعم : نعم .. وليس الاخوان وحدهم بل كل قوى المعارضة حتى القوى الضعيفة من المعارضة ، لانه لايوجد إنسان يساوى صفرا ، والسياسة ليس فيها مطلقات ، فلا استطيع أن اقول على أى شخص أيا كان أنه ليس له قيمة ، أو ملوش لازمة ..أن الله لم يخلقنا هملا ، ولم يخلقنا اصفارا ، وبالتالى لا القوميون ولا الناصريون ولا الليبراليون يساون صفرا ، لكن السؤال أنت قادر على التأثير لاى حد ؟

هذان الرجلان متقاربان فى الشريحة العمرية ويتحدثان من داخل جماعة واحدة ، احدهما ينظر للعالم من حوله من خلا ثقب إبرة من داخل اسوار الجماعة ، أو من فوق برج عاج فيرى من بخارجها أصفارا ، والآخر يعايش أفراد مجتمعه ويتفاعل معهم ويعطى لكل احد قدره .

 

 

أخبار ذات صلة

تكلمنا في المقال السابق عن أهمية المال الخيري ، وعظم شأنه ، وكيفية إستفادة الآخر (العالم الغربي ) من ذلك ،

وفقرنا الشديد ... المزيد

-1-

لعلكم تذكرون سلسلة المقالات التي نشرتها عن الدعاء قبل ست سنين. قرأها من قريب أخٌ فاضل فطلب مني أن أكتب خاتمة لها تتضمن شروط إجابة ال ... المزيد

كان لي رأي منذ البدايات الأولى للثورات العربية ..صرحتُ به وصارحت فيه كل من أعرف من المهتمين بالشأن العام في مصر وغيرها ، وتكلمت به في حينه في ندوات وذ ... المزيد

المال عطية الله لخلقه ، فهو الذى جعلنا مستخلفين فيه ، يقول الله تعالى (آمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَأَنفِقُوا مِمَّا جَعَلَكُم مُّسْتَخْلَفِين ... المزيد

تعليقات