البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

أنباء عن تدخل مرتقب للشيخ إسماعيل المقدم لإنهاء أزمة

المحتوي الرئيسي


أنباء عن تدخل مرتقب للشيخ إسماعيل المقدم لإنهاء أزمة
  • 31/12/1969 09:00

كشفت مصادر سلفية، أن الشيخ محمد إسماعيل المقدم، عضو مجلس أمناء الدعوة السلفية، سيتدخل جاهداً خلال الفترة المقبلة لاحتواء أزمة حزب النور السلفى، القائمة بين كل من الدكتور عماد عبد الغفور وكيل المؤسسين، وبين الهيئة العليا للحزب، والتى يتزعمها المهندس أشرف ثابت، وكيل مجلس الشعب السابق. وأشارت المصادر لـ"اليوم السابع"، إلى أن الشيخ "المقدم" طالب أطراف النزاع بعدم القيام بأى تصعيد من أجل حل الأزمة لاستكمال الحزب نجاحه الذى حققه خلال الانتخابات الفترة الوجيزة الماضية. وفى سياق متصل، يلتقى الدكتور عماد عبد الغفور، رئيس حزب النور، مساعد رئيس الجمهورية، لملف التواصل المجتمعى، اليوم الخميس، الشيخ شريف الهوارى، عضو الدعوة السلفية بمحافظة الإسكندرية، فى إطار اللقاءات التى يعقدها "عبد الغفور" مع القوى الوطنية بصفته مساعداً لرئيس الجمهورية. وقال الدكتور يسرى حماد، عضو الهيئة العليا لحزب النور، المتحدث باسم الحزب، إن اللقاء الذى من المتوقع عقده بين الدكتور عماد عبد الغفور، رئيس حزب النور، وبين الشيخ شريف الهوارى، عضو الدعوة السلفية، ليس ضمن بنوده التطرق إلى أزمة حزب النور. وأضاف "حماد"، فأن الشيخ شريف الهوارى، طلب اللقاء مع الدكتور عماد عبد الغفور، بصفته نائب رئيس الجمهورية لملف التواصل المجتمعى، وليس بصفته رئيساً لحزب النور، موضحاً أن الهوارى سيعرض على "عبد الغفور" مشكلات منطقة العامرية بمحافظة الإسكندرية. وأكد المتحدث الرسمى باسم حزب النور، أنه بعد فشل المصالحة التى عرضناها على مجلس إدارة الدعوة السلفية، وعدم تنفيذ أى بند من بنودها، التى منها حل لجنة شئون العضوية وعزل بعض الشخصيات من لجنة شئون العضوية، خاصة أنهم أساءوا للتيار السلفى ولحزب النور، فإن حل الأزمة سيكون عن طريق مجلس أمناء الدعوة السلفية، الذى قرر إنشاء الحزب، وسننزل على قراره أياً كان. وقال "حماد"، إن أى لجنة لحل المشاكل الداخلية لحزب النور لابد أن تكون برعاية مجلس أمناء الدعوة السلفية، مضيفاً، "اتفقنا مع مجلس إدارة الدعوة السلفية على الصلح فى شهر رمضان الماضى، ثم أصبح الحال كما يرى الجميع، ولا ندرى أين ذهب هذا الاتفاق".

أخبار ذات صلة

قال حساب "معتقلي الرأي"، المعني بالقضايا الحقوقية في السعودية: إنه تأكد من أنباء وفاة الداعية فهد القاضي، ا ... المزيد

رحيل البغدادي يضعف -لا شك- من معنويات أنصاره ومتابعيه، ويمنح -على الجانب الآخر- المناوئين شيئا من الزهو والانتصار.

لكن أثره على الأرض ... المزيد