البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

ألمانيا.. التيار السلفي يجذب أعداد كبيرة من الشباب لأنه يقول "ما هو أبيض وما هو أسود"

المحتوي الرئيسي


ألمانيا.. التيار السلفي يجذب أعداد كبيرة من الشباب لأنه يقول
  • الإسلاميون
    25/10/2014 04:28

أبدى جهاز الأمن الداخلي الألماني (هيئة حماية الدستور) قلقه البالغ إزاء التنامي القوي لأعداد السلفيين في البلاد.  ويقدر رئيس الجهاز عدد السلفيين في ألمانيا بأكثر من ستة آلاف شخص. وقالت هيئة حماية الدستور بألمانيا، أنها تتابع بقلق التنامي القوي لأعداد السلفيين. وفي مقابلة إذاعية، أوضح هانز جورج ماسن رئيس الهيئة اليوم السبت (25 أكتوبر/تشرين الأول) أن أعداد المنتمين إلى التيار السلفي في ألمانيا تقدر في الوقت الراهن بنحو6300 شخص، مشيرا إلى إمكانية ارتفاع العدد بحلول نهاية العام الجاري إلى سبعة آلاف شخص. وقدر عدد السلفيين في ألمانيا قبل أعوام قليلة بنحو 2300 شخص، ما جعل ماسن يقول إن هذا "أمر مثير للقلق".  واستطرد حديثه بالإشارة إلى أن فئة الشباب تتصدر الفئات العمرية التي يستقطبها التيار السلفي، إذ أنه "جذاب بالنسبة للأشخاص الذين يمرون بمراحل تحول، لكونه يقدم لهم تصورا واضحا حول الكيفية التي ينبغي أن يحيا بها الإنسان".  وقال ماسن إن السلفيين يقولون "ما هو أبيض وما هو أسود".  واختتم المسؤول الأمني البارز حديثه بالقول إن السلفيين يتواصلون مع الشباب وفق زوايا أربع وهي "ذكر ، مسلم، من أصل مهاجر، إضافة إلى الإخفاقات في مرحلة البلوغ أو في المدرسة أو في المجتمع"، مع منح الشباب الشعور بأنهم أصبحوا ينتمون إلى شريحة طليعية "أي أنهم تحولوا من القاع إلى القمة" ، حسبما نقلت شبكة دوتشه فيلا الألمانية. *المصدر: الإسلاميون

أخبار ذات صلة

على باب جامع الصّحابة في مدينة قدسيّا؛ انفجرت سيّارة الشّيخ عدنان الأفيوني عقب خروجه من صلاة العشاء الخميس 22/10/2020م لتودي بحياته مع رفيقه الشّيخ عادل مست ... المزيد

رحم الله الدكتور عدنان علي رضا النحوي، الذي رحل عن دنيانا الأسبوع الماضي عن 87 عاما، قضاها في العلم والدعوة والأدب، ورعاية الأدباء وتوجيههم، والصدع بكلم ... المزيد

توفي الداعية والعلامة الإثيوبي المعروف، محمد علي آدم الإثيوبي، اليوم الخميس، في مدينة مكة المكرمة، عن عمر ناهز الـ 75 عاما.

 

... المزيد

ما تعرض له أهل الإسلام في مصر وماحولها خلال السنوات العشر الماضية.. لايمكن وصفه إلا بالزلازل ، والمؤمنون يتفاوتون في درجاتهم ومنازلهم بحسب تفاوت صبرهم ع ... المزيد