البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

"أبوإسلام: "فخور بحرقى ما يسمى بالإنجيل

المحتوي الرئيسي


  • 31/12/1969 09:00

أكد الشيخ أبو إسلام أحمد عبد الله, الداعية الإسلامى, أنه حرق ما يسمى الإنجيل لافتا الى انه كتاب غير مقدس بل هو محرف وهو فخور بما عمله ويتحدى الكنيسة أن تثبت أن هذا الكتاب وحي من الله. وقال أبو إسلام في مداخلة هاتفية لفضائية "أون تى فى" إنه يتحدى الكنيسة أن يثبتوا أن هذا الكتاب وحي من الله وليس من صنع بشر، مشيرًا إلى أنه طالب النيابة بعقد مناظرة بينه وبين مَن يتهمه بازدراء الاديان. وأشار أبو إسلام إلى أنه يحترم المسيحيين ولم يتوجه لهم بإساءة بل هو حرق نسخة من الانجيل مختلفة قليلاً مع نسخة الكنيسة الارثوذكسية، وهي النسخة التي يعتمد عليها تيري جونز الذي حرق القرآن في أمريكا ولا يقصد بفعله إهانة المسيحيين وإنما تأكيد أن هذا الكلام ليس بوحي من الله بل هو تزوير باسم الله وتحريف للكلام عن مواضعه. يذكر أن النائب العام، قرر إحالة الشيخ أحمد عبدالله - الشهير بأبو إسلام - للمحاكمة الجنائية بتهمة حرق الإنجيل أمام السفارة الأمريكية وازدراء الأديان.  

أخبار ذات صلة

بعد أحداث شهر يونيو 2012 الدامية التي حدثت في ولاية راخين في غرب دولة بورما «ميانمار»، انتبه الملايين من المسلمين من جميع أنحاء العالم إلى إخوانهم ا ... المزيد

كما أنَّ الإسلام يسعى إلى تكوين الأسرة الصالحة، فهو يسعى كذلك إلى تكوين المجتمع الصالح، ذلك المجتمع الذي يقوم على الإخاء والتكافل والتراحم بين أبنا ... المزيد

عقب صلاة الجمعة الماضية في مسجد الخرطوم الكبير، تعرض إبراهيم السنوسي (82 عاما)، القيادي في حزب "المؤت ... المزيد