البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

جنرال أمريكي: تحرير الرمادي ليس نصرا.. 19 ألف مقاتل انسحبوا وتركوا 150 انتحاريا

المحتوي الرئيسي


19 ألف مقاتل من الدولة الإسلامية انسحبوا وخلفوا 150 انتحاريا لمواجهة القوات العراقية 19 ألف مقاتل من الدولة الإسلامية انسحبوا وخلفوا 150 انتحاريا لمواجهة القوات العراقية
  • الإسلاميون
    29/12/2015 11:19

قال الجنرال الأمريكي المتقاعد، والمحلل العسكري، باري ماكافري: إنه لا يمكن اعتبار تحرير القوات  الحكومية العراقية لمدينة الرمادي نصرا كبيرا "لأن قرابة 19 ألف مقاتل من تنظيم الدولة الإسلامية انسحبوا من المدينة وتركوا 150 انتحاريا في مواجهة القوات العراقية".

وأضاف ماكافري في برنامج تبثه قناة "أم أس أن بي سي" الأمريكية أن استعادة الرمادي يمثل مع ذلك تطورا ملحوظا للجيش والشرطة العراقيين اللذين يتلقيان الدعم من المليشيات الشيعية، كما يعكس الجهد الكبير الذي قامت به القوات الجوية الأمريكية والمجهود الاستخباراتي المبذول.

وأعتبر أنه ليس بمقدور الجيش العراقي -الذي يتشكل في أغلبه من قوات شيعية- توحيد البلاد بالمطلق بسبب "غياب الإرادة السياسية ووجود زعماء سياسيين فاسدين" ، موضحا أن الإشكالية في العراق أن الأكراد لن يقبلوا بقوات شيعية على أراضيهم ، "والسنة في الأنبار بدورهم يشعرون بأنهم في حالة حرب مع حكومة شيعية مدعومة من إيران".

وأعرب المحلل العسكري الأمريكي عن تأييد لفكرة جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي، والذي دعا فيها إلى تقسيم العراق إلى ثلاثة مكونات بسبب استحالة اتفاق الأكراد والسنة والشيعة.

*المصدر : الصحافة الأمريكية- الجزيرة

أخبار ذات صلة

إنه يوم الجمعة في الصباح الباكر وبالتحديد بعد صلاة الفجر في سنة 1994/1995، أستعد للسفر إلى القاهرة واسرع الخطى، حتى أصل مبكرا وأحجز مكان في مسجد التوحيد بغمرة، ا ... المزيد

كان الدم يُراق في الطرقات والميادين، وكان الذين من المفترض أن يكونوا ضمير الأمة وعينها مشغولين بتمكين من يُريق الدم، يصنعون له البريق، مبتهجين بصعوده فوق ج ... المزيد

دفعته مشاعر الكراهية ضد المسلمين إلى مشاركة حشد من المتطرفين الهندوس في هدم ... المزيد

أذكر أني قرأت منذ سنوات مقالاً للكاتب خالد منتصر ، كان عنوانه : (دفاعاً عن الكلب )، وفي هذا المقال يبدي الكاتب اندهاشه مما يصفه بالظلم الشديد الذي تعرض له الكل ... المزيد