البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

العراق يعلن إصابة (أبو علي الأنباري) الرجل الثاني في تنظيم الدولة بغارة جوية

المحتوي الرئيسي


أبو علي الانباري أخر الصورة (يسار) أبو علي الانباري أخر الصورة (يسار)
  • محمد محسن
    12/12/2015 11:09

أعلنت وزارة الداخلية العراقية، اليوم السبت، إصابة (أبو علي الأنباري) ـ المساعد الأول لزعيم تنظيم-الدولة-الإسلامي">الإسلامية">تنظيم الدولة الإسلامي">الإسلامية أبو بكر البغدادي ـ ، وقالت إنه أصيب في غارة جوية استهدفت موقعا للتنظيم على الحدود العراقية السورية.
 
وقالت الوزارة في بيان إن وحدة "استخبارية" تابعة لها رصدت، "بعملية نوعية"، تحرك المساعد الأول للبغدادي، المكنى بـ"أبو علي الأنباري"، في "منطقة العش في منطقة الجزيرة على الحدود السورية".
 
وعلى أثر معلومات الوحدة "الاستخبارية" شنت طائرات القوة الجوية غارات على الموقع، مما أدى إلى "مقتل أكثر من 15 وجرح آخرين"، بينهم أبو علي الأنباري، على حد قولها.
 
وقالت الوزراة إن من بين القتلى، "أبو همام الزبيدي، وهو قيادي وعسكري سابق عاد قبل أيام من ليبيا ﻻستلام القيادة في صلاح الدين".
 
ولم يعلق تنظيم الدولة على هذه المعلومات حتى نشر الخبر.
 
وتخوض القوات العراقية مواجهات مع تنظيم الدولة الذي يسيطر على مناطق واسعة في العراق، بالتزامن مع غارات تشنها طائرات الأمريكي على مواقعه.
 
وأبو علي الأنباري هو الرجل الثاني في تنظيم-الدولة-الإسلامي">الإسلامية">تنظيم الدولة الإسلامي">الإسلامية (جنبا إلى جنب مع نظيره أبو مسلم آل تركماني) ، وكان قد أعلن مقتله عديد المرات لكن يثبت عدم صحة ما أعلن عنه.

أخبار ذات صلة

شدّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على أن عملية "نبع السلام" تنتهي بشكل تلقائي عندما "يغادر المزيد

متى يدرك أبناء الأمة الإسلامية أن البغي الصهيوني عليهم بغي مرتبط بأصل وجود الشيطان في الكون يوسوس لإغواء العنصر البشري عامة وأهل الإسلام خاصة؟

المزيد

قليلاً ما كان يتردد اسمه على مسامع المصريين قبل 2001 حين بُلغ أنه لم يعد مرغوبًا به في مص ... المزيد

نشر موقع وزارة الخارجية الأمريكية محاضرة ألقاها وزير الخارجية مايك بومبيو أمس الجمعة بعنوان (أن تكون قائدا مسيحيا) أمام رابطة المستشارين المسيحيين في م ... المزيد

منذ أيام نشر الكاتب الصحفي إبراهيم عيسى تدوينة خلاصتها أن سبب انتصارنا في معركة السادس من أكتوبر 1973 م أنه لم يكن في مصر ... المزيد